شركة هواوي تضرب من جديد

شركة هواوي تضرب من جديد

 

بعد أن قامت الولايات المتحدة بحذر التعامل مع شركة هواوي، عملاق التكنولوجيا الصيني، بوقت لاحق في شهر مايو، كانت الشركة في مأزق كبير نوعًا ما، حيث أن شركة جوجل أعلنت أنها هي الأخرى لن تتعامل مع شركة هواوي. ثم جاء قرار من الولايات المتحدة بمد فترة التعامل مع الشركة لمدة 90 يومًا، وهي المدة التي شارفت على الانتهاء.

اليوم أعلنت شركة هواوي أنها طورت نظام تشغيل خاص بها يُسمى هارموني OS، وهو جاهز للعمل به في أي وقت. نظام التشغيل هذا، حسب ما أعلنت الشركة، ليس فقط للهواتف الذكية، ولكن أيضًا لجميع الأجهزة الذكية الأخرى، مثل شاشات التلفاز والأجهزة التي تعمل بالمستشعرات الذكية.

الضربة القوية التي وجهتها هواوي لشركة جوجل ليست فقط في كونها طورت نظام التشغيل الخاص بها، ولكن أيضًا أنها جعلت نظام التشغيل هذا متاحًا بنظام المصدر المفتوح، أي أن ذلك قد يشجع شركات محمول ومطورين آخرين باستخدام هذا النظام الجديد بدلاً من نظام جوجل. فكيف ستتعامل شركة جوجل مع هذا الوضع الجديد؟ هذا ما يجب متابعته مستقبلاً.